“مأساة جديدة: أمواج البحر تلفظ جثمان الطفل الذي لقي حتفه غرقا في شاطئ دوفيل بلاج”

م-تيفي :

لفظت مياه شاطئ الجديدة، صباح اليوم الخميس، جثة طفل يبلغ من العمر 16 سنة، لقي مصرعه غرقا مساء الثلاثاء الماضي.
وظل البحث جاريا عليه طيلة اليومين السالفين من لدن رجال الوقاية المدنية وبعض المتطوعيندون إيجاده، قبل أن يلفظ البحر جثته صباح اليوم.

وانتقلت إلى الشاطئ المذكور مصالح السلطة المحلية وعناصر الأمن الوطني والوقاية المدنية، حيث أشرفت على نقل جثة الفقيد إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي محمد الخامس بالجديدة.
وكان الفقيد قصد شاطئ الجديدة لممارسة كرة القدم، قبل أن يلج البحر، لتجره الأمواج العاتية دون أن يجد سبيلا للنجاة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *